صيحات و أساليب

ثقافة القهوة الايطالية

أرسلت بواسطة alfaisaliah - 2016/04/11

إيطاليا موطن السحر والأسرار، بداية من دياميس روما (سراديب الموتى) وحتي المهرجانات التنكرية ، إذا كنت تريد التعمق في ثقافة هذا البلد تحتاج أولا إلى فهم “قوانين” القهوة الخاصة بها , فعندما يتحدثون عن القهوة الإيطالية فانهم يعتبرونها “شرطة القهوة”

يشرب الإيطاليون القهوة بطريقة خاصة: فهناك طقوس ثابتة لا يمكن تغييرها. واحدة من أهمها أن تشرب كابتشينو أو لاتيه ماكيتو أو أي نوع من القهوة المضاف إليها الحليب في الصباح فقط، ولا تتناول بعد الأكل مطلقا.

من السهل أن يختلط عليك الأمر، لذا عليك أن تعي أن المقاهي على طريقتين. الطريقة الإيطالية والأخرى الأمريكية.

أوضح الرئيس التنفيذي لشركة ستارباكس، هاورد شولتز، ذات مرة أن رحلته إلى ميلان كانت مصدر إلهامه لإنشاء هذه العلامة التجارية ذائعة الصيت دوليا. في الحقيقة، وعلى الرغم من ذلك، إن المقاهي الإيطالية وستاربكس لا يمكن أن يكونوا أكثر اختلافا من ذلك. فمعظم الإيطاليين ليس لديهم الرغبة في قراءة الجريدة بينما يحتسون مشروب اللاتيه بنكهة الكراميل. في الواقع، إذا طلبت مشروب اللاتيه في إيطاليا فإنك بذلك تضع النادل في حيرة شديدة .. وربما ينتهي الأمر بأن يجلب لك كوب من الحليب الفاتر.

على الرغم من إن إيطاليا لم تكن يوما مخترعة القهوة، لكنها كانت كذلك فيما يختص بثقافة القهوة نفسها بكل تأكيد، فهي تعج الأن بذواقي القهوة الذين يرفضون أي مكان يقدم قهوة سيئة.

من أين أتت هذه الثاقفة؟ بدأ الأمر في القرن السابع عشر عندما انتقل أول مقهى من الشرق الأوسط إلى مدينة البندقية، حيث شهدت المدينة الساحلية افتتاح أول مقهى أوروبي.

كان ممتعاً في البداية كمشروب طبي نظرا ً لارتفاع تكلفتها أبعدتها عن متناول معظم أهل البندقية. ومع ذلك، تزايدت شعبيتها وانخفض سعرها وافتتحت المقاهي في المدن الرئيسية في جميع أنحاء إيطاليا، حيث ما زال عدد منها يقدم القهوة حتى يومنا هذا.

يُعد تورينو أقدم المقاهي الباقية، على سبيل المثال تأسس مقهى آل بيسرين في عام 1963 وكان يرتاده أمثال بوتشيني ودوماس. اليوم يقف الناس خارج هذا المقهى الصغير ذو الثمان طاولات المغطاة بالرخام، في طابور طويل للحصول على القهوة والحلويات والاستمتاع بها.

وأخيراً، بالحديث عن ثقافة القهوة الإيطالية لا يمكننا إغفال التقليد النابولي الجميل الذي اختفي للأسف في وقتنا الحالي-’ كافيه سوسبيسو‘ التي تترجم إلى “القهوة المعلقة”. حيث يقوم هذا التقليد على أن يدفع الزبون ثمن كوبين من القهوة ولكنه يشرب واحدة فقط ويترك الأخرى لشخص غريب يستمتع بها مجاناً.
يقول البعض إن بداية هذه الثقافة كانت في القرن الثامن عشر لأنه الوقت الذي بدأت فيه المقاهي في الازدهار ولكنك ستجد قلة من الإيطاليين يخالفون هذا الرأي!

الكلمات
القهوة | ايطاليا | ستاربكس